أفضل أطباء القدم والكاحل | جراحة القدم والكاحل في دبي
موعد

عيادة إصابات القدم والكاحل في مستشفى كليمنصو الطبي

تتكون القدم والكاحل من شبكة معقدة من المفاصل والعظام متماسكة من خلال الأربطة والأنسجة الضامة

وينقسم إلى مناطق القدمين الخلفية والقدم الوسطى والقدم الامامية

يتكون الكاحل من ثلاثة عظام – الظنبوب، والشظية، والحالة

يؤدي تقاطع عظم الظنبوب والشظية إلى خلق مفصل يتلاءم معه عظم الكاحل (التالوس)

يسمح ذلك بحركة القدم لأعلى ولأسفل (الدورسيفليكسيون والعوالق فليكسيون)

إصابات شائعة في الكاحل والقدم التواء الكاحل هذه واحدة من أكثر إصابات العظام شيوعا

يحدث التواء الكاحل عندما يتجاوز الكاحل العتبة مما يؤدي إلى تمزق الأربطة الموجودة في مكانها مما يمنع الحركة

يحدث تورم وألم حاد عندما تتوسع الأربطة إلى ما يتجاوز قدرتها المعتادة. تحدد شدة إصابة الرباط درجة التواء الكاحل

تصنف التواءات الكاحل عادة حسب الدرجات من الأول إلى الثالث

التواء الكاحل العالي يشير ذلك إلى إصابة في النسيج الهضمي بين الظنبوب والشظية فوق مفصل الكاحل

توجد هذه الأربطة في أسفل الساق وتربط بين الساق والشظية، وتشكل المفصل حيث توجد الحلة

التهاب اللفافة الأخمصية هذا هو أحد الأسباب الأكثر شيوعا لألم العقب. تحدث هذه الحالة عندما تلتهب اللفافة الأخمصية، وهي شريط سميك من النسيج الضام يمتد على طول أسفل القدم ويدعم القوس

  تخدم الأوتار بشكل رئيسي هدف ربط العضلات بالعظام. القدم والكاحل لديهما عدد من عضلات الطرف السفلي التي تساعد على دعم وتحريك القدم في أتجاهات مختلفة

وتتطور هذه العضلات إلى أوتار تتصل بعظام محددة في القدم. تمزق الوتر تكون جميع الأوتار مثل أخيل والتيبياليس الخلفي والشظوية عرضة للتمزق الحاد أو تمزق جزئي أو كامل بسبب الاستخدام المفرط المزمن

يمكن للانكماش السريع، مثل قفزة واحدة أو إطالة الأنسجة بشكل مفاجئ، أن يسبب تمزق الوتر فجأة

التمزق الأكثر شيوعا هو تمزق وتر أخيل، الذي يسبب التهاب وتر أخيل. الكسور يوجد في القدم والكاحل مجموعة متنوعة من مواقع الكسر المحتملة

:وتشمل

كسر العظم

يشير هذا إلى كسر في عظم الكلسين، وهو إصابة خطيرة للغاية ومصابة بالشلل

في كثير من الأحيان، تنجم هذه الأنواع من الكسور عن حالة شديدة التأثير مثل الصدمة أو السقوط من إرتفاع

كسر الكاحل

يشير هذا إلى كسر في عظمة واحدة أو أكثر من عظام مفصل الكاحل – التيبيا، أو الفيبولا، أو التالوس

تتراوح خيارات العلاج من تثبيط الجبيرة أو الجبيرة إلى إعادة البناء الجراحي باستخدام المسامير والصفائح، اعتمادا على عدد الكسور والبنى المصابة

الفصال العظمي  تحدث هذه الحالة عندما يصبح الغضروف المفصلي، وهو النسيج الذي يغطي نهايات معظم العظام، متهورا

يعرف أحيانا باسم التهاب المفاصل “البلى والتمزق”، والذي يمكن أن يحدث بسبب الشيخوخة الطبيعية، أو الصدمات (التهاب المفاصل التالي للصدمة)

اضطرابات التوازن في الأنشطة الوظيفية مثل المشي، يلعب مركب القدم والكاحل دورا هاما جدا في التوازن وضبط القدم

بمرور الوقت، يصبح فقدان التوازن مشكلة بالنسبة للعديد من المرضى

يمكن أن يكون للسقوط الناجم عن الفشل في التفاعل مع التغير في سطح المشي أو تغيير الإتجاه آثار وخيمة، مثل كسر الورك

Start chat
1
Chat with us
Hello
I’d like to book an appointment